عادة ما انحصر الطبخ عن وصفات لأشهى الأطباق من مأكولات عالمية وحلويات تفنّن في تحضيرها أشهر الطباخين. ونافذة نعبر من خلالها إلى مختلف الشعوب فنتعرّف عن العادات والتقاليد ونكتشف مختلف الحضارات. لكن ماذا لو تحوّل هذا الاتقان في الطبخ إلى فنّ نحت يجلب الأنظار؟

ناتالي سايدسيرف، خبيرة حلويات أمريكية، تمكّنت من خطف أنظار متابعيها، هذا الأسبوع، على منصات التواصل الاجتماعي بتقديمها لتحفة فنية من صنع يديها.
"كعكة سلفي"  كما أطلقت عليها ناتالي، منحوتة لقالب مرطبات، قالب تميّز بشكله المطابق لصاحبته. كعكة تحمل كلّ تفاصيل وجه وشعر وعنق الخبيرة ناتالي سايدسيرف.
هذا وقدّ عرضت خبيرة الحلويات مختلف مراحل تحضير الكعكة عبر مقطع فيديو أبهر متابعيها خاصّة وأن المنحوتة كانت نسخة واقعيّة منها شكلا وحجما.
فيديو أرادت من خلاله ناتالي سايدسيرف مشاركة معجبيها هذه التجربة الممتعة، حيث واكب أكثر من 90 ألف لحظة تقطيع القالب على اليوتوب.
والجدير بالذكر فإنّ الخبيرة استخدمت كريمة الزبدة الخضراء مع الكيك لتشكيل الجزء الداخلي للقالب، فيما استعملت سائل الشكلاطة في الجزء الخارجي لتثبيت لون البشرة إلى جانب استعانتها بألوان الماكياج  الصالحة للأكل حتى تكون المنحوتة 100% ناتالي سايدسيرف