تمكّن التونسي المقيم بفرنسا من افتكاك لقب "أفضل باغيت في باريس" لسنة 2021، بعد خوضه مسابقة حادّة ضمت 170 خبازا باريسيا من أصل 1107 مشاركة، مما سيمنحه شرف تقديم هذا الخبز الفرنسي الشهير على مائدة الرئيس إيمانويل ماكرون في قصر الإليزيه لمدة سنة كاملة.

في متابعة لمسيرته المهنية، يعمل مكرم العكروت البالغ من العمر 42 سنة خبّازا في مخبز ''لي بولانجيه دو رويي''، وقد اكتسب خبرة 19 سنة عمل في فرنسا بعد مغادرته تونس. حيث وصف فوزه بـ''حصاد سنوات من الخبرة''.


مضيفا بأنه ''فخور جدا''، ويجب أن يكون ''على المستوى المطلوب، مع كل هؤلاء الأشخاص الذين سيأتون لتذوق أفضل خبز باغيت في باريس''.
أمّا عن نيله حقّ تزويد قصر الرئاسة الفرنسية بخبز ''الباغيت'' على مدى سنة، علّق بقوله ''سأتحضر لهذه المهمة''.


هذا وقد درات المسابقة أمس، الجمعة 24 سبتمبر 2021، حيث جرى تلقي كل قطع خبز ''الباغيت'' في مكاتب نقابة الخبازين وصانعي الحلويات في منطقة باريس الكبرى، في وسط العاصمة الفرنسية، ووضعت أرقام لها من دون كشف أسماء الخبازين الذين حضروها.


وقد تولت لجنة متكوّنة من 12 متخصصا في القطاع ومن سكان العاصمة الفرنسية، تذوق قطع الخبز المختلفة ووضع علامات لها تبعا لمعايير خمسة: المظهر والرائحة ودرجة الطهو والتجويفات في داخل الجزء الطري من الخبز، والمذاق بطبيعة الحال. علما وأنّ قطع الخبز مصنوعة بالطريقة التقليدية، ليكون وزنها بين 264 غراما و314 وطولها بين 55 و70 سنتيمترا.
للإشارة، فقد سبق وأن حصد التونسي رضا خضر هذا اللقب سنة 2013، لينال الجائزة الفرنسي من أصول تونسيّة حمود المسيدي في 2018.