عكس المتعارف عليه لدى الجميع أن عند إتباع حمية غذائية، يجب الابتعاد فوراً عن تناول الخبز والحلويات أيضاً ولكن مؤخراً اكتشف خبراء في التغذية أن الامتناع عن تناول الخبز يؤدي إلى الشعور بالوهن والإرهاق والميل إلى الكسل وقلة الحركة

واعتبر الخبراء أن تناول الخبز له فوائد كبيرة:

يمثل مصدرا للكربوهيدرات التي تساعد في رفع مستويات السيروتونين العصبي المنظم للمزاج. ويسبب نقص الكربوهيدرات في الوجبات، بأعراض تشبه أعراض الإصابة بالإنفلونزا كالضعف الشديد والغثيان والنعاس، فضلاً عن إصابتهم بالإمساك لما تحتويه الكربوهيدرات من ألياف.

 ويمثل مصدراً لطاقة الجسم، وأشار الخبراء إلى أن الابتعاد عنه والتوقف عن أكله أثناء الحمية لإنقاص الوزن يسبب فقدان الماء بدلا عن الدهون.

الكربوهيدرات الموجودة في الخبز تساهم برفع مستويات السيروتونين، فالحالة المزاجية تتناسب طردياً مع نسبته في الدماغ، مما يصيب من يتخلى عن الخبز بتقلبات مزاجية مجهولة السبب.