يتمتّع زيت السمسم أو كما يُطلِق عليه البعض صفة "ملك البذور الزيتية" بفوائد تجميلية عديدة لا تقلّ أهمية عن كريمات العناية بالبشرة والروتين الجمالي.

فوائد إستخدام زيت الجلجلان للبشرة:
زيت بذور الجلجلان مليء بالزنك، ما يعني أنه جيد بشكل لا يصدّق لبشرتكِ. سواءٌ كنتِ تستخدمين زيت الجلجلان أثناء التدليك، أو تضعينه على بشرتكِ، فالزيت سيترك بشرة مضيئة تحتوي على عدد أقل من السموم، وتقلّل من علامات الشيخوخة. ويمكن استخدامه لعلاج عدد كبير من أنواع الأمراض الجلدية، وهو مفيد لعلاج البشرة الملتهبة والمتهيّجة والتالفة، لأنّه غنيّ بالمواد المضادة للأكسدة والخصائص المضادة للبكتيريا. زيت السمسم مليء بالمكونات التي تفيد بشكل كبير من مظهر وملمس بشرتكِ. الأحماض الدهنية الموجودة في الزيت مثل حمض الأوليك، والنخيلي، والدهني واللينولي، هي مرطبات فعّالة تحافظ على نضارة البشرة ونعومتها. كما أنّه يحتوي على نسبة عالية جدًّا من الفيتامينات A و E ، وهو فعّال في تقليل الخطوط الدقيقة والتجاعيد، ويُضاف إلى العديد من الكريمات المضادة للشيخوخة المنتَجة تجاريًّا. بالإضافة إلى ذلك، يحتوي زيت الجلجلان على مضادات الأكسدة، ما يساعد في القضاء على الشيخوخة.

من ناحية أخرى، تدليك زيت الجلجلان فوق الجلد يوميًّا، يزيل السموم من سطح الجلد، مثل التلوّث والمواد البيئية والجهاز الهضمي. إنّ تدليك البشرة بهذه الطريقة شائع في الطب الهندي، وهو يحسّن نسيج البشرة ومرونتها، نظرًا لأنّ الزيت غنيّ بالمواد المضادة للأكسدة. أثبتت هذه الخصائص المضادة للبكتيريا فعاليتها أيضًا بالنسبة لبعض الذين يعانون أمراض الجلد، مثل الأكزيما أو الصدفية.

وكشفت دراسات قديمة وحديثة، أنّ التطبيق الموضعي لزيت الجلجلان قد يقلّل من الإجهاد التأكسدي (يعني العوامل التي تؤدّي إلى تلف الخلايا أو الأنسجة)، فيما الاستخدام الموضعي لزيت الجلجلان مفيد في التئام جروح الحروق من الدرجة الثانية.

فوائد زيت الجلجلان للشعر خاصة الخشن والأبيض
يُستخدم زيت الجلجلان لنمو الشعر والحفاظ على صحة فروة الرأس. إنه غنيّ بفيتامين E ، B  المركب، والمعادن مثل المغنيسيوم، والكالسيوم، والفوسفور، والبروتين، الذي يقوي الشعر من الجذور ويغذيّه بعمق. أكثر فوائد زيت الجلجلان للشعر:
 يمكن لتدليك الشعر وفروة الرأس باستخدام زيت الجلجلان، أن يمنع ظهور اللون الرمادي قبل الأوان، مع الحفاظ على اللون الطبيعي لشعركِ لفترة أطول، إذ إنّ لزيت الجلجلان خصائص أهمّها سواد الشعر. الاستخدام المنتظم لهذا الزيت يساعد على تغميق شعركِ مع الحفاظ عليه بصحة جيدة.
 يحسّن زيت الجلجلان الدورة الدموية في فروة الرأس، وبالتالي يعزّز نموّ الشعر. كما أنه عالي الاختراق ويساعد على التئام الأضرار الكيميائية، ويوفّر التغذية لبصيلات الشعر.
 يعمل زيت الجلجلان على حماية الشعر من الشمس؛ إذ إنّ وضع زيت الجلجلان على فروة الرأس والشعر، يمنع تلف الشعرالمحتمل الذي قد يحدث أثناء التعرض لأشعة الشمس. يشكّل زيت الجلجلان طبقة واقية حول الشعر، ما يحفظه في مأمن من أشعة الشمس الضارة، كما أنه يحفظ الشعر من الآثار الضارة للتلوث.
   من المزايا الأخرى الأقل شهرة لزيت الجلجلان، أنّه يمكن استخدامه مع الزيوت الأساسية الأخرى لعلاج قمل الرأس. ثبت أنّ استخدام الزيت بانتظام على الشعر، قبل غسل الشعر بالشامبو مفيد للغاية. زيت الجلجلان مضاد للبكتيريا واستخدامه على فروة الرأس، يساعد في القضاء على  الالتهابات الفطرية والبكتيرية.
   لزيت الجلجلان خصائص مهدّئة، إذ يمكن أن تكون الحرارة القاسية ضارة ببصيلات الشعر، فيعمل زيت الجلجلان كمبرّد، ويعمل من الداخل ويغذي فروة الرأس من الداخل والخارج. زيت الجلجلان يحبس الرطوبة في الداخل، وبالتالي يمنع المزيد من الضرر.
 يساعد تدليك زيت الجلجلان في فروة الرأس كل ليلة قبل النوم، على علاج قشرة الرأس مع تلطيف فروة الرأس ومنع تفاقمها.
 يعالج زيت الجلجلان الشعر الخشن، وذلك عبر خلط أجزاء متساوية من زيت الجلجلان وعصير الليمون، حيث يخلق جرعة مثالية لمعالجة الجفاف. يمكنكِ تطبيق هذا على فروة رأسكِ بأطراف أصابعكِ، والتدليك في حركة دائرية وتغطية جميع أجزاء فروة الرأس. أُتركيه طوال الليل واغسليه في صباح اليوم التالي. للحصول على نتائج أفضل، اِنقعيه في منشفة من  الماء الساخن، وقومي بإخراج الماء الزائد ولفيه حول رأسكِ. اِستمري في ذلك لمدة 30 دقيقة ثم اغسليه بالشامبو. ستسمح الحرارة لمزيج الزيت باختراق وترطيب فروة رأسكِ بعمق.
 يسرّح زيت الجلجلان الشعر: أُفركي 2-3 قطرات من الزيت بين راحة يدكِ ثم ضعيه على شعركِ، ما يجعل شعركِ لامعًا ومتالقًا وناعمًا.
  يمتاز الزيت بخصائص عالية الاختراق ويعمل على تنشيط الشعر التالف عن طريق تغذية الشعر وفروة الرأس من الداخل.
 الإجهاد هو من بين الأسباب الرئيسة وراء تساقط الشعر. نظرًا لخصائص التبريد المذهلة، يساعد زيت الجلجلان في تخفيف التوتر، وبالتالي يلعب دورًا حيويًّا في مكافحة تساقط الشعر.
 من الضروري التركيز على أنّ استخدام الزيت لتدليك شعركِ، ليس علاجًا وحيدًا للجفاف. يحدث الجفاف غالبًا بسبب نقص الأطعمة والسوائل المرطبة في النظام الغذائي. على الرغم من أنّ زيت الجلجلان يغذي فروة الرأس ويتحكم في الجفاف، إلاّ أنكِ تحتاجين إلى استخدام تدابير إضافية لمكافحة جفاف فروة الرأس والقشرة. اِشربي الكثير من الماء يوميًّا وأدرجي الفواكه والخضروات الطازجة في نظامكِ الغذائي. تأكدي من تناول الكثير من المكسرات والبذور التي ستعالج أيّ نقص في الأحماض الدهنية الأساسية. لا تغسلي شعركِ بالماء الساخن، لأنّ الماء الساخن سوف يجرّد الشعر من الزيوت الطبيعية.