شجرة الصنوبر من أجمل الأشجار حول العالم، وتتواجد في تونس بكثرة خاصة في الشمال وبالتحديد في غابات عين دراهم. تستعمل هذه الشجرة في صناعه الأخشاب والأدوات المنزلية التى تتميز بمقاومتها للجراثيم والبكتيريا، كما تستعمل فى إعداد الطعام مثل عصيدة الزقوقو التونسية ولها العديد من الفوائد لصحة الجسم. اليكم أبرز فوائد بذور شجرة الصنوبر :

- يحتوي الزقوقو (بذور الصنوبر) على العديد من الفيتامينات من بينها ( أ، ب، س، د ) التي تعمل على تأخر علامات الشيخوخة وتقوية النظر.

- تحافظ بذور الصنوبر على صحة ونضارة البشرة من الحبوب والبثور والهالات السوداء والتجاعيد.

- يحتوي الزقوقو على مضادات الأكسدة التي تقي الإنسان من السرطان.

- الزقوقو  مناسب جداً للريجيم لأنه يقلل من الشهية ويعطي شعوراً بالشبع حيث يطلق انزيمات المضادة للجوع.

- تحتوي بذور الزقوقو على ألياف تعمل على تليين الأمعاء بحيث تحمي من الإصابة بالإمساك و تحافظ على سلامة القولون. 

- تحمي بذور الزقوقو الإنسان من الجلطات و انغلاق الشرايين لإحتوائها على دهون مفيدة تشبه تلك الموجودة في زيت الزيتون.

- تعمل بذور الزقوقو على تقوية المناعة وتقوية العظام بإيعتبارها غنية بالمنغنيز.

- تساعد بذور الزقوقو أيضاً على تقليل نسبة الكولسترول الضار في الجسم كما تحافظ على سلامة الجهاز العصبي.