تعمل ربّات البيوت على تفادي الفوضى بالمطبخ خلال شهر رمضان، وذلك للتحكّم في ضيق الوقت والتمكّن من الطهي وتحضير السفرة دون عناء خاصّة مع تزامن عودة عديد النساء لمباشرة عملهنّ، بعد رفع الحجر الشامل الذي مرّت به البلاد.

وحتّى يكون المطبخ منظّم أكثر من أيّ وقت آخر يكفي اتباع بعض الخطوات التالية:

  • تحضير قائمة الإفطار:

من الأولويات الأساسيّة هي تحضير قائمة الإفطار، هذه الخطوة تضعنا على السكّة وتجعلنا نتفادى تضييع الوقت في التفكير حول ما يمكننا تقديمه، إذ يكفي الاستعانة بقلم وورقة وقت الفراغ وكتابة الأطباق التي يرغب أفراد العائلة في تناولها مع مراعاة المكونات المتوفّرة في المطبخ، ثمّ ترتيبها بشكل تكون السفرة متناسقة

  • تجهيز الأساسيّات للطبخ:

بمجّرد دخول المطبخ نضع القائمة أمام أعيننا، ثمّ نمرّ إلى جلب الخضر، اللحوم، التوابل وأواني الطبخ التي نحتاجها، ثمّ ننصرف في تنظيف وتحضير الخضر

  • التنظيف خلال الطهي:

إنّ عمليّة تنظيف الأواني التي تفرّغنا من استعمالها بالتزامن مع الطهي، يمكنّنا من ترتيب المطبخ وربح الوقت، ليكون شغلنا الشاغل إثر الإفطار، الأواني التي استعملناها في السفرة فقط

  • تحضير أكلات مسبقا:

خلال شروعنا في عمليّة الطّهي، يمكننا الإنطلاق في تحضير المقبلات، الصلصة، الشوربة، والسلطات التي يمكن تركها جانبا أو حفظها في الثلاجة لجلبها قبل موعد الإفطار

  • ترتيب السفرة:

يمكننا أن نسترق الوقت من حين لآخر، ونقوم بوضع الأواني والمستلزمات التي نحتاجها خلال الإفطار من كؤوس، ملاعق، سكاكين، مناديل وغيرها على السفرة وترتيبها لنربح بذلك حيّزا هامّا من الوقت، وهو ما يمكننا من تجنّب الفوضى بالمطبخ خلال اللحظات الأخيرة التي تفصلنا على موعد الإفطار