تعدّ البشرة الدهنية إحدى مشاكل النساء ومعاناتهم، ذلك أنّ هذا النوع من البشرة يجعل لونها غير موحّد فضلا عن ظهور عدّة شوائب كالخدوش والرؤوس السوداء.

ولعلّ أبرز اهتمامات النساء صاحبات البشرة الدهنيّة هو كيفيّة تفتيحها والقضاء على شوائبها، فيلجأن إلى الكريمات وعديد المستحضرات، غير أنّ الحل متوفّر في كلّ مطبخ.
فماهي أبسط المكونات للتخلّص من مشاكل البشرة الدهنية؟
1-    ثمرة الباباي:
تعتبر ثمرة الباباي من الفواكه الغنيّة بالمعادن، والفيتامينات التي يحتاجها الجسم، فضلا عن  توفيرها مادة اللثى وهي مادةٌ حليبيةٌ بيضاء اللون حيث تحتوي هذه المادة على العديد من إنزيمات الإندوبيبتيداز.
لذلك تستعمل ثمرة الباباي في الحفاظ على لون موحدّ للبشرة، إذ يلجئ العديد منّا إلى دلك أجسامهم بهذه الثمرة النادرة والتي أصبحت اليوم محور اهتمام المزارعين، لما لها من فوائد صحيّة قيّمة. ولهذه الأسباب يمكن استخدام ثمرة الباباي لتحضير قناع البشرة الدهنيّة.
2-    الليمون:
ينتمي الليمون إلى أحد الفواكه الحمضيّة، غنّي بالمركبات الفينوليّة، الفيتامينات، المعادن، الألياف الغذائيّة، الزيوت الأساسيّة والكاروتينات، فضلا عن أنه يضمن مضادة البكتيريا، لذلك يعتبر من الفواكه الواقية للجسم.
3 – الياغورت الطبيعي:
يعمل الياغورت الطبيعي على توحيد لون البشرة، وجعلها أكثر نضارة. كما يحمي البشرة من الالتهابات وينظّفها من الأوساخ. كما يغلق المسامات المفتوحة ويشفي الجروح الموجودة. وذلك لاحتوائه على بروتينات لبناء الخلايا. علما وأن الليمون يحمي البشرة من الفطريات والبكتيريا وينعمها، فضلا عن أنّه يخفّف من الحروق الناتجة عن الشمس.
استنادا إلى فوائد هذه المكونات ، فإنّ تحضير قناع لحماية البشرة الدهنيّة أصبح بالأمر السهل ولا يأخذ حيّزا من الوقت، إش يكفي مزج:
ملعقتين من مسحوق الباباي الطازج
نصف ملعقة صغيرة من عصير الليمون
ملعقة كبيرة من الياغورت الطبيعي
حيث يوضع هذا القناع على البشرة ويترك مدّة 20 دقيقة قبل شفط الوجه بالماء الدافئ، ثمّ الماء البارد، لنلاحظ الفرق منذ أوّل استعمال شرط تطبيق هذا القناع 3 مرات في الأسبوع حتّى نحصل على بشرة نقيّة وجذّابة.